الأربعاء، 23 فبراير، 2011

العربي بن مهيدي

في هذه الأجواء الثورية يذكرنا شهداء اليوم بشهداء الأمس رحم الله الجميع ، و لا نملك أن نتوقف عن التفكير في المقاربة أو المقارنة بين تحرير الشعوب من الإستدمار و الطغيان و تحرير البرمجيات من الإحتكار ، فمنذ أمد قال أحد أبطال الجزائر الأبية العربي بن مهيدي "ارموا بالثورة إلى الشارع فسوف يلتقطها الشعب" ، و على هذا المنوال أقول لمن أراد أن يحرر برنامجه "ارمي بمصدره إلى الشبكة فسوف يلتقطه المجتمع"

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق